f

القائمة الرئيسية

الصفحات

سوزان بريسو/وحياتها مع طه حسين ( الشاب الكفيف)_great news

كتبت: ljubinka zivisiç

 سوزان بريسو/وحياتها مع طه حسين ( الشاب الكفيف)_great news..."

على مدار 60 عاما لازمته في كل كبيرة وصغيرة في حياته فلم تفارقه هي يومًا حتى فارق الحياة بأكملها عميد الأدب العربي طه حسين، الذي يتزامن اليوم الذكرى الرابعة والأربعين على رحيلة.

وتقدم "great news" أبرز المعلومات عن الزوجة الوحيدة لعميد الأدب العربي.

هي السيدة الفرنسية سوزان بريسو، التي ولدت عام 1895، لأسرة كاثوليكية.

- عملت "بريسو" بالتدريس لفترة.

- التقت طه حسين الشاب عندما انتقلت للعيش إلى جنوب فرنسا بسبب الحرب العالمية.

- قال طه حسين عنها في كتاباته أنها في البداية كانت تتعاطف معه كونه شاب كفيف وبعد فترة من الحديث أحبت عقليته وقدرته ولكنها رفضت حبه في البداية كونهما مختلفي الديانة، إلا أنها أعلنت لأسرتها أنها ترغب في الزواج من الشاب المصري الكفيف القادم من ثقافة وبيئة مختلفتين.

- رغم اعتراض الأسرة في البداية، إلا أنه وقع الزواج في 9 أغسطس 1917، بعد مباركة شقيق والدها وهو أحد القساوسة، وذلك بعد جلسه قصيرة مع طه حسين.

وهذه الحياة الحافلة والسيرة الملهِمة كتبتها «سوزان طه حسين» في كتاب أسمته «معك» سطرته عقب وفاة زوجها؛ إحياءً لذكراه التي لم يطوِها الموت ولا النسيان. كتبت كتابها باللغة الفرنسية لكنها أرادت له أن يصل للقارئ العربي، ليعرف وجهًا آخر من وجوه العميد. وقد نهض بمهمة ترجمة الكتاب ترجمةً راقيةً وأمينةً المترجم السوري «بدر الدين عرودكي» وراجع الترجمة الأستاذ «محمود أمين العالم»، لتصدر النسخة العربية عام ١٩٧٩م. وبعد أكثر من ثلاثين عامًا نُشرت النسخة الأصلية الفرنسية عام ٢٠١١م مقدَّمة بقلم أمينة طه حسين، وملحق بها تذييلات مهمة أضافها محرران فرنسيان. 

- وصفت "بريسو" في كتابها "معك"، والذي يروي حياتها التي امتدت لستة عقود مع طه حسين، وصفت مشاعرها في لحظة وفاة طه حسين قائلة "بقيت مع جثمانه وحدي نصف ساعة كاملة، قلت لنفسي وأنا وحيدة معه، ابني لم يصل بعد، وابنتي مازالت في الطريق من أمريكا إلى القاهرة، وهمست ألم نبدأ الحياة وحيدين، وها نحن الآن ننهيها وحيدين".

- بعد 16 عاما من رحيل عميد الأدب العربي، رحلت حبيبته وصديقته التي كان دومًا يخبرها أنه أعمى بدونها عن عمر ناهز 94 عاما.

هل اعجبك الموضوع :